الإنتاجُ السينمائي

تقدّم شركةُ تأثير خدمةَ الإنتاجِ السينمائيِّ بمراحلِها الثلاثِ:

مرحلةُ ما قبلَ الإنتاجِ والتي تشملُ ورشَ العصفِ الذهنيِّ، وكتابةَ السيناريو، تجهيزَ الممثلين، تجهيزَ اللوكيشنات، وإصدارَ التصاريحِ وغيرَها، ثم مرحلةُ الإنتاجِ والتي تشتملُ على فريقِ عملٍ سينمائيٍّ محترفٍ، وأحدثِ معدّاتِ التصويرِ السينمائيّ، ثم مرحلةُ ما بعدَ الإنتاجِ والتي تشتملُ على المونتاجِ، والموسيقى التصويريةِ، وتصحيحِ الألوان، والجرافيكس. ومن أبرزِ الخدماتِ التي تقدمُها تأثير في الإنتاجِ السينمائيِّ ما يلي:

الأفلامُ الوثائقية

تقومُ شركةُ تأثير بصناعةِ الأفلامِ الوثائقيةِ بكافةِ أنواعِها، منذُ مرحلةِ انطلاقِ الفكرةِ وحتى التنفيذ، مستخدمةً أحدثَ الأدواتِ والتقنياتِ والكاميراتِ التي وصلَ إليها سوقُ الإنتاجِ في هذا المجال.

الإعلاناتُ التجارية
إنتاجاً وبثاً

وهي خدمةٌ تُقدَّمُ للقطاعاتِ الكبرى، كالقطاعاتِ الحكوميةِ التي يهمُّها رضا المستفيدِ من خدماتِها فتلجأُ لإنتاجِ إعلانٍ مصوَّرٍ يختصرُ الجهدَ والزمنَ في إيصالِ الأهدافِ، والقطاعِ الخاصِ كالشركاتِ التجاريةِ التي ترغبُ التعريفَ بعلامتِها التجاريةِ ورفعَ الطلبِ على منتجاتِها والوصولَ إلى أكبرِ عددٍ ممكنٍ من المستهلكينَ، والقطاعُ الثالثُ كالمؤسساتِ المانحةِ أو الجمعياتِ الخيريةِ التي ترغبُ في إنتاجِ إعلاناتٍ سينمائيةٍ تحملُ رسائلَ اجتماعيةً موجَّهةً للجمهورِ المستهدَفِ لديها، وتعتمدُ تأثير في تقديمِ هذه الخدمةِ على فريقٍ متخصصٍ في إنتاجِ وإخراجِ هذا النوعِ من الإعلاناتِ، وعلى أحدثِ التقنياتِ عاليةِ الجودةِ التي وصلَ إليها سوقُ الإنتاجِ السينمائيّ .

الأفلامُ القصيرة

وهي نوعٌ من أنواعِ الأفلامِ السينمائيةِ قصيرةِ المُدّةِ، والتي عادةً ما نجدُها في الهواتفِ النقالةِ كمنصّةٍ حديثةٍ، بالإضافةِ لاستهدافِها لمنصاتٍ أخرى كشاشاتِ التلفزيونِ ومواقعِ الإنترنت، وتختلفُ هذه الأفلامُ بحسبِ أنواعِها فمنها أفلامُ المغامراتِ، والأفلامُ الكوميديةُ، والأفلامُ العاطفيةُ وغيرُها .  

× WhatsApp